بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» تعلم كيفية الربح من الفوركس
الإثنين أبريل 30, 2012 6:19 pm من طرف afxa.co

» دورات تعليم فوركس
الخميس أبريل 19, 2012 6:20 pm من طرف afxa.co

» psx2
الأحد يوليو 03, 2011 11:55 am من طرف زائر

» thancio
الأحد يوليو 03, 2011 11:53 am من طرف زائر

» عيوب و مميزات nokia 6120
الإثنين أكتوبر 18, 2010 7:58 pm من طرف MazenAlsir

» لعبة استراتيجية على النت بالعربي
الجمعة أغسطس 27, 2010 3:10 pm من طرف امير الافاق

» نهاية شجاعة لبطلة قوية وشجاعة ادخلوا مهم بالصور مطاردة
الخميس مارس 25, 2010 9:35 pm من طرف شبيه الرياح عبود

» قلّب صفحات المصحف الشريف فعلياً و أنت على النت
الجمعة مارس 06, 2009 10:44 pm من طرف امير الافاق

» مقبلات لذيذة وسريعة التحضير
الثلاثاء فبراير 03, 2009 9:47 pm من طرف امير الافاق


النهْي عن إيـذاء المسلمين

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

هل أعجبك الموضوع ؟

0% 0% 
[ 0 ]
0% 0% 
[ 0 ]
0% 0% 
[ 0 ]
 
مجموع عدد الأصوات : 0

النهْي عن إيـذاء المسلمين

مُساهمة من طرف sky في الجمعة أغسطس 17, 2007 8:19 am

النهْي عن إيـذاء المسلمين






15- عن أبي هريرة قال قاف رسول الله صلى الله عليه وسلم : " لا تحاسدوا ولا تناجشوا ولا تباغضوا ولا تدابروا ، ولا يبع بعضكم على بيع بعض ، وكونوا عباد الله إخوانا ، المسلم أخو المسلم لا يظلمه ولا يخذله ولا يحقره التقوى هاهنا ويشير إلى صدره ثلاث مرات بحسب امرئ من الشر أن يحقر أخاه المسلم ، كل المسلم على المسلم حرام دمه وماله وعرضه ". رواه مسلم في كتاب البر والصلة .





شرح المفردات :


شرحها

الكلمة

: الحسد : تمني زوال النعمة عن الغير .

لا تحاسدوا


: لا يزد أحدكم في ثمن سلعة وهو لا يريد شراءها بل ليغر غيره .

لا تناجشوا


: أي لا يعرض أحدكم عن أخيه ويوليه دبره ، والمعني : لا تقاطعوا .

لا تدابروا


: أي لا يحرض بائع مشتريا سلعة من عنـد غيره على فسخ البيع ليبيعه هو سلعة أخرى.

لا يبع بعضكم على بيع بعض


: أي لا يدخـل عليه الضرر من أي وجه كان.

لا يظلمـه


: أي لا يتخـلىّ عن نصرتـه وعـونـه عند الحاجة إليه.

لا يخذلـه


: أي لا يستصغـره ولا يستـذلـه أو يحط من شأنه.

لا يحقـره


: أي يكفيه من الشر والإِثم .

بحسب امرئ من الشر


: العـرض محل المـدح أو الـذم من الإِنسان، أي لا يقذفه بفاحشة أو يغتابه .

عرضـه


المعنى الإجـمالي:


يحرص نبي الرحمة صلى الله عليه وسلم على أن تكون أمته متحدة تشيع المودة بين أفرادها حتى تكون كالجسد الواحد، ولذلك نهى صلى الله عليه وسلم عن كل ما يؤذي المسلمين أو يضر بعلاقة بعضهم ببعض. ومن ذلك:


التحاسد، فلا يجوز أن يتمنى مؤمن زوال النعمة عن أخيه أو يكرهه من أجلها. بل يغبطه على الخير ويفرح له به. لأن النعمة من عند اللّه، فمن حسد أخاه فكأنه لم يرض بما قدره اللّه له، والأحسن أن يدعو لنفسه من الخير مثل ما عند أخيه، فيقول مثلاً: اللهم كـما أنعمت على أخي فلان فأنعم علي واجعل ذلك عوناً على طاعتك. وكذلك حذرنا النبي صلى الله عليه وسلم من التناجش في البيع والشراء: وهوأن يزيد في ثمن سلعة لا يريد شراءها لقصد إضرار المشترى أو نفع البائع.


ونهانا صلى الله عليه وسلم عن التدابر: وهو أن يولي كل من المسلِمَين ظهره تجاه الآخـر غير مبـالٍ به ولا مكترث لشأنه، وفي ذلك من المقاطعة واختـلاف الـرأي ما فيه، بل الواجب أن تكون المحبة سائدة بين المؤمنين فلا تجد مؤمناً يكره أخاه لغير جرم اقترفه، أو خطيئة ارتكبها وليلتمس لأخيه عذرا.


وحذر صلى الله عليه وسلم أمته من أن يبيع بعضهم على بيع بعض، لما في ذلك من الإضرار بالآخرين، وقد قال عليه الصلاة والسلام: " لا ضرر ولا ضرار". رواه أحمد.


وصورة ذلك كـما قال الإمام النووي أن يقول لمن اشترى شيئاً في مدة الخيار افسخ هذا البيع وأنا أبيعك مثله بأرخص من ثمنه أو أجود منه بثمنه، ونحو ذلك وهذا حرام. ومثله: في الإثم والنهي الشراء على شراء أخيه وصورته: أن يقول للبائع في مدة الخيار افسخ هذا البيع وأنا اشتريه منك بأكثر من هذا الثمن.


ومثله في التحريم الخطبة على خطبة أخيه حتى يأذن أ ويترك، والسوم على سوم أخيه إلا في مزاد بقصد الشراء حقيقة.


وينبغي للمسلم أن ينصـح إخـوانه الذين يراهم يقعون في أكاذيب التجار .


ثم قال عليه الصلاة والسلام: "وكونوا عباد اللّه إخواناً" أي: لا يعلوا بعضكم على بعض، ولا يكـذب بعضكم على بعض. فإنكـم جميعاً عباد اللّه، فليقبل بعضكم على بعض ويخلـص له المودة والمعاشرة والنصيحة، فإنما المؤمنون اخوة في الدين، واُخوَّةُ الدين مقدمة على أُخُوَّةِ النسب.


وعلمنا صلى الله عليه وسلم أن ا لتقوى مكانا القلب ولا يعتبر بالمظهر في كل شيء ، فإن الله لا تخفي عليه خافية . ويكفي المسلم شرا لا مزيد عليه أن يزدري أخاه المسلم ويقلل من شأنه مستغلا ضعفه ، بل كل ما هو للمسلم من دم ومال وعرض فهو على المسلم الآخر حرام فلا يجوز له إهدار دمه ولا أخذ ماله ولا قذر عرضه ولا النيل من كرامته إلا بحق شرعي .


أهم الفوائد :


1 - تحريم كل ما يؤذي المسلمين أو يسئ إلى علاقة بعضهم ببعض .


2 - إن أخوة الدين مقدمة على أخوة النسب .


3 - تحقيق أخوة المسلم بأخيه المسلم .


4 - تحريم الحط من شأن المسلم بكلمة أو إشارة .


5- مكان التقوى القلب , وتظهر آثارها على الجوارح

منقول
avatar
sky
مؤسس منتدى sky
مؤسس منتدى sky

عدد الرسائل : 493
تاريخ التسجيل : 14/08/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://sky2008all-up.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: النهْي عن إيـذاء المسلمين

مُساهمة من طرف himura في السبت أكتوبر 27, 2007 5:51 pm

مشكور وبإنتظار المزيد
avatar
himura
عضو برونزي
عضو برونزي

عدد الرسائل : 775
العمر : 25
تاريخ التسجيل : 16/08/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: النهْي عن إيـذاء المسلمين

مُساهمة من طرف al3ashk في الخميس نوفمبر 01, 2007 9:00 pm

مشكووووووووووووووور
avatar
al3ashk
مشرف منتدى البرامج
مشرف منتدى البرامج

عدد الرسائل : 196
تاريخ التسجيل : 17/10/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: النهْي عن إيـذاء المسلمين

مُساهمة من طرف اليوفي في الخميس نوفمبر 29, 2007 6:54 pm

مشكور
مشكور مشكور
مشكور مشكور مشكور
مشكور مشكور مشكور مشكور
مشكور مشكور مشكور مشكور مشكور
مشكور مشكور مشكور مشكور مشكور مشكور
مشكور مشكور مشكور مشكور مشكور مشكور مشكور
مشكور مشكور مشكور مشكور مشكور مشكور
مشكور مشكور مشكور مشكور مشكور
مشكور مشكور مشكور مشكور
مشكور مشكور مشكور
مشكور مشكور
مشكور

_________________
avatar
اليوفي
مشرف المنتدى الرياضي
مشرف المنتدى الرياضي

عدد الرسائل : 406
تاريخ التسجيل : 27/11/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى